مندوب مصر بالأمم المتحدة يدعو لتعامل المجتمع الدولي مع ضحايا الإرهاب كأولوية

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أكد السفير محمد إدريس، مندوب مصر الدائم لدى منظمة الأمم المتحدة في نيويورك، ضرورة تعامل الدول والأمم المتحدة والمجتمع الدولي بأسره مع حقوق ضحايا الإرهاب كأولوية قصوى.

جاء ذلك خلال مشاركة «إدريس» في الاجتماع الذي عُقد بمقر المنظمة، الثلاثاء، للدول المؤسسة لمجموعة أصدقاء «ضحايا الإرهاب» بالأمم المتحدة، ومن ضمنها مصر.

وخُصص الاجتماع لإطلاق المجموعة والإعلان عن بدء أعمالها، بمشاركة كل من أنطونيو جوتيريس سكرتير عام الأمم المتحدة، وفلاديمير فورونكوف وكيل السكرتير العام رئيس مكتب الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب.

وأكد مندوب مصر الدائم، خلال الاجتماع، ضرورة الاهتمام بضحايا الإرهاب وذويهم، مشدداً على أهمية عدم تجاهل تضحياتهم. واستعرض «إدريس» الجهود التي تقوم بها الدولة والمؤسسات المصرية المختلفة لحماية حقوق ضحايا الإرهاب وذويهم.

من جانبه، أعرب سكرتير عام الأمم المتحدة عن سعادته بإطلاق مجموعة العمل، مشدداً على ما يمثله الإرهاب من تهديد عالمي بما يجعل من حماية حقوق ضحايا الإرهاب أحد أولويات الأمم المتحدة.

وأكد ضرورة دعم ضحايا الإرهاب إلى جانب العمل على محاسبة الإرهابيين وتقديمهم إلى العدالة مع تجنب إفلاتهم من العقاب، مشيراً إلى ضرورة التنفيذ الكامل للإستراتيجية العالمية لمكافحة الإرهاب بالأمم المتحدة، فضلاً عن أهمية التصدي للأيديولوجيات المرتبطة به.

وانخرطت بعثة مصر لدى الأمم المتحدة في نيويورك منذ عدة أشهر في جهود ومشاورات إنشاء مجموعة الدول أصدقاء «ضحايا الإرهاب»، وذلك انطلاقاً من حرص مصر على المبادرة بإنشاء هذه المجموعة وإلقاء المزيد من الضوء وتقديم الدعم والترويج لضرورة حماية حقوق ضحايا الإرهاب، واتصالاً بالمقاربة الشاملة التي تتبعها الدولة المصرية في التعامل مع قضية الإرهاب بمختلف أبعادها سواء على المستوى الوطني أو الإقليمي أو الدولي.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المصرى اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر النفيس وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصرى اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق