للحفاظ على التراث المصري الإعلامي.. اتفاقية بين التليفزيون المصري والمتحدة للخدمات الإعلامية

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

وقعت الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية برئاسة تامر مرسي والمالكة لمجموعة إعلام المصريين ومجموعة دي ميديا الإعلامية الجمعة بروتوكولا جديدا مع الهيئة الوطنية للإعلام برئاسة حسين زين في إطار الحفاظ على المحتوى المصري سواء ما تم إنتاجه سابقا أو حاليا من التلفزيون المصري ويمتلك حقوقه الرقمية.

ويقضي البروتوكول بإتاحة ذلك المحتوى على المنصة الرقمية الجديدة Watch iT حصريا والتي أطلقتها الشركة المتحدة للخدمات الرقمية لتقديم المحتوى في صوره أفضل ومتطورة وحسب طرق العرض الحديثة للمحتوي الإعلامي بانواعه.

والمعروف ان منصة Watch iT قد تم اطلاقها مع بداية شهر رمضان المعظم بعد ان حصلت على الحقوق الرقمية للمحتوى الدرامى والبرامجى المميز على شاشات القنوات المختلفة وذلك لتتيح للمستخدم مشاهدة الأعمال ومتابعتها من خلال المنصة وبصورة حصرية والتي تعتبر بداية قوية لاطلاق المنصة. وجاء البروتوكول الجديد مكملا لما تقوم به ادارة منصة Watch iT بالحصول على حقوق محتوى مميز يتمثل في مكتبة التلفزيون المصري حصريا في مختلف المجالات ويلائم مختلف الفئات ولا سيما ان التلفزيون المصري يمتلك الكثير من المحتوي المميز والذي كان قد تم استباحته في الماضي على العديد من المواقع على شبكة الإنترنت.

وأكد الأستاذ تامر مرسى رئيس مجلس ادارة مجموعة المتحدة للخدمات الاعلامية ان شركات انتاج المحتوى العالمية أو القنوات المتخصصة في مختلف المجالات اتجهت عالميا إلى حماية حقوق الملكية الفكري للمحتوى من خلال منصات رقمية مثل منصتنا Watch iT وبصورة حصرية.

وأشار الاستاذ حسين زين رئيس الهيئة الوطنية للاعلام ان البروتوكول هو جزء من مسئوليتنا نحو حماية حقوق المحتوى الأعلامى المصرى كما اننا نقدم المحتوى باستخدام تقنيات حديثة تناسب تغير طرق تلقي المحتوى عالميا وتعظم عوائده.

وأكدت الشركة المتحدة للخدمات الرقمية ان الوصول إلى المنصة من خلال موقعها على الأنترنت www.watchit.com أو من خلال تثبيت التطبيق الموجود على متجر جوجل بلاي أو ابل ستور.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المصرى اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر النفيس وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصرى اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق