رانيا فريد شوقي: «ياريت بابا كان بخيل كنّا حوشنا فلوس كتير»

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

عرضت قاعة المئويات بمعرض القاهرة الدولي للكتاب في دورته الـ51 فيديو خاص للفنان الراحل فريد شوقي بمناسبة مرور 100 عام على ميلاده، ضمت عدد من اعماله الفنية، على رأسها فيلم جعلوني مجرمًا، وسواق نص الليل، وسلطان، ودماء على النيل، وطريق الشيطان، وشياطين الليل، ودلع بنات، وفيلم بالوالدين إحسانًا، وفيلم الغاضبون، بحضور نجلتي الفنان الراحل رانيا وعبير فريد شوقي والفنان سمير صبري.

وأعربت رانيا فريد شوقي عن بالغ سعادتها بالفيديو الذي عرض للراحل العظيم فريد شوقي وقالت إنها ستتحدث عن فريد شوقي الوالد وليس الفنان، لأنه من نعم الله عليهم هي وأخواتها البنات وهو ملقب بـ«أبوالبنات»، ولم يشعر بضيق يومًا لعدم رزق الله له بالصبية.

وتابعت شوقي في الندوة التي عقدت احتفالًا بمئوية الراحل في معرض الكتاب ٢٠٢٠، قائلًة: «إنها تعلمت منه الالتزام، خاصة أثناء العمل، وتركيزه على الاستماع جيدًا لكلام المخرج، وكان يندمج في الدور بالقدر الذي جعل الناس تصدق إنه بخيل كما فعل في مسلسل البخيل وأنا»، متابعًة: «ياريته كان بخيل كنا حوشنا».

وأضافت أن الجميع يعتبر فريد شوقي أكاديمية فنون لما يتمتع به من مواهب عدة.

فيما قالت المخرجة عبير فريد شوقي، إن الفنان أحمد ذكي أطلق على والدها رئيس جمهورية التمثيل في مصر، وكان محبًا لرياضة الملاكمة وتركها حبًا في التمثيل، ودخوله في عالم الفن.

وتابعت: «بابا كان أهلاوي أصيل ومان بيفرح جدًا لما النادي الأهلي يكسب من شدة حبه له».

وقال الفنان سمير صبري أن الفنان الراحل فريد شوقي كان يتمتع بخفة ظل غير عادية، ولا تفارقه الابتسامة، فقد تبناه الفنان الراحل أنور وجدي، وقدم له العديد من الأعمال من بينها: «غزل البنات»، «عنبر»، «قلبي دليلي»، «سعاد هانم»، وغيرها من الأعمال التي لاقت نجاحا كبيرا.

ولفت صبري إلى أنه شارك «وحش الشاشة» في أكثر من 20 فيلما سينمائيا، واستعرض أبرز المواقف التي جمعت بينهما من بينها عندما سأل «شوقي» زملاءه اذكروا عملاً أدبياً واحداً من أعمال الكاتب إحسان عبدالقدوس، فأجاب صبري قائلا: «وقد مضى قطار العمل» فأعرب خلالها «شوقي» عن سعادته وأعطى له 10 جنيهات تقديرا منه للفنان سمير صبري، وتحول هذا العمل إلى فيلم سينمائي بعنوان «أمضى قطار العمل» وشارك الفنان سمير صبري في هذا العمل كأحد أبطاله.

واستعرض صبري، بعد المواقف الحياتية والفنية في حياة الفنان الراحل فريد شوقي، مؤكدًا أنه كان حريصا على حضور كل حفلاتها الاستعراضية، وقالت "هو يعيش في قلبي مثلما يعيش في قلوب الجميع"، مضيفة أن "الفنان الخالد لا ينتهي برحيله".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المصرى اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر النفيس وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصرى اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق