سلوى بكر في مناقشة «وصف أفريقيا»: الكتاب كان موجهًا للغرب

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

شهدت ندوة مناقشة كتاب «وصف أفريقيا» لحسن الوزان، والتى أقيمت، اليوم الاثنين، بمعرض الكتاب، تأخيرا عن موعد انطلاقها 30 دقيقة، بسبب ضعف إقبال الجمهور، واعتذار الكاتب حلمي النمنم، وزير الثقافة السابق، عن الحضور بسبب ظروفه الصحية، حيث شارك فيها الباحث أسامة السعدى، والروائية سلوى بكر.

وعبرت الروائية سلوى بكر عن استيائها من ضعف مشاركة الجمهور، في بداية حديثها، لكنها لفتت إلى أن مؤلف الكتاب زار مصر خلال أوائل أيام الحكم العثماني، حيث اهتم بتسجيل أسماء المدن والمواقع التي تطل على النيل في الجانب الآسيوي، أو شرق النيل. وقالت «بكر» إن من بين المدن التي زارها، كانت القاهرة والإسكندرية وفوه والمحلة ورشيد، حيث رصد الظواهر الاجتماعية الخاصة بحفلات «الأفراح»، وهو ما وضحه في كتابه، من طقوس الاحتفال بها.

وأشارت إلى أن الكتاب ناقش عادات وقبائل الأمازيج، حيث وصفهم بـ«الخشونة» ورصد طباعهم وأحوالهم، مؤكدة أن الكتاب متعدد في مستويات القراءة ويعتبر بمثابة حقل معرفي ينهل منه أي قارئ، موضحة أن الكتاب كتب بخطاب موجه إلى الغربيين وليس العرب، لأن الكاتب عاش بين الأوروبيين.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المصرى اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر النفيس وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصرى اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق